الجامعة تكرّم الفائزين بجوائز التميز في دورتها الرابعة

نيابة عن معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، رعى وكيل الجامعة للتطوير والجودة الدكتور أحمد الجبيلي، أمس بمبنى المدرجات المركزية بالمدينة الجامعية في أبها، حفل جوائز "التميز" في دورته الرابعة، والذي شهد تكريم المتميزين من منسوبي وطلاب وطالبات الجامعة.

وأوضح الجبيلي أن الجامعة حرصت على تكريم منسوبيها، إدراكا منها لأهمية التنافسية فيما بينهم، ونشر ثقافة التميز وتعميمها، وترسيخ مفاهيمها لدى كافة منسوبي الجامعة في ضوء معايير الجودة، بما يحقق مستويات التنافس في الجوانب الأكاديمية والإدارية، وفق معايير ضابطة لنيل إحدى هذه الجوائز، مؤكدا على أن الجائزة تهتم بكافة المجالات الأكاديمية والإدارية والتعليمية والبحثية، وكذلك بكافة منسوبي الجامعة.

وأضاف وكيل الجامعة للتطوير والجودة أن مجالات التميز هي خمسة مجالات رئيسة، الأول مجال التدريس الجامعي، والثاني مجال الموظف المثالي، والثالث مجال الطالب المثالي، والرابع مجال خدمة المجتمع للوحدات الإدارية والأكاديمية، بينما كان المجال الخامس هو خدمة المجتمع على مستوى الأفراد ويخصص لكل مجال عنصر رجالي وآخر نسائي.

وأوضح الجبيلي أن وكالة الجامعة للتطوير والجودة تعكف حاليا على إضافة مجالات أخرى، وعلى سبيل المثال لا الحصر جائزة الملك خالد لخدمة المجتمع، وكذلك جائزة جامعة الملك خالد في البحث العلمي وتكون لها عدة أقسام، وجائزة الجامعة لأفضل رسالة دكتوراه وماجستير.  

بعد ذلك، ألقى الطالب عبدالله بن محمد الأحمري، كلمة الفائزين، أكد من خلالها أن الجامعة تحتل مكانة مرموقة على خارطة الجامعات الوطنية والخليجية، وكذلك العربية، منوها إلى إنجازات طلاب وطالبات الجامعة بحصول طالبات كلية طب الأسنان على المركز الأول في مؤتمر الإمارات لطب الأسنان "فيدك 2017".

بعد ذلك، تم تكريم الفائزين بجوائز التميز، التي جاءت على النحو التالي: التميز في التدريس الجامعي (رجال)، حصل على المركز الأول الدكتور إبراهيم سيد محمد حسين من كلية العلوم بنين بأبها، فيما حصل على المركز الثاني الدكتور أشيش كومار من كلية الطب، وجاء في المركز الثالث الدكتور زياد محمود مقدادي من كلية العلوم والآداب - محايل عسير، وفي مجال التميز في التدريس الجامعي (نساء) حصلت الدكتورة نيللي حسين العمروسي، من كلية التربية بنات -أبها على المركز الأول، والدكتورة عبير حمدي عبدالغفار، من كلية العلوم للبنات -أبها على المركز الثاني، بينما حجبت جائزة المركز الثالث.    

وفي مجال الموظف المتميز (رجال)، جاء أولاً محمد إبراهيم عسيري من صحيفة آفاق، والثاني عبدالله أحمد يحيى آل مرعي من إدارة التخطيط والميزانية، والثالث محمد جابر محمد عسيري من عمادة التعلم الإلكتروني. وفي جانب الموظف المتميز (نساء) حصلت على المركز الأول منيرة سعد عسيري من مكتب مساعدة وكيل الجامعة لكليات البنات، وعلى المركز الثاني هناء سعيد آل سرور من كلية الآداب للبنات -أبها، والثالث حنان محمد أحمد العسيري من كلية المجتمع للبنات -خميس مشيط.

وفي مجال الطالب المتميز (رجال)، حصل على المركز الأول محمد علي سعد القحطاني من كلية الطب، وفي المركز الثاني جاء محمد علي محمد العسيري من كلية العلوم والآداب - محايل عسير، والثالث عبدالله محمد مرعي الأحمري من كلية اللغات والترجمة، وفي مجال الطالب المتميز (نساء)، حصلت على المركز الأول عهود منصور مسفر الوادعي من كلية العلوم والآداب - ظهران الجنوب، والمركز الثاني أثير منصور القحطاني من كلية العلوم للبنات - أبها، والمركز الثالث هند محمد أحمد عسيري من كلية العلوم الطبية التطبيقية - محايل عسير.

وفي خدمة المجتمع (أفراد – رجال)، حجبت جائزة المركز الأول، بينما حصل الدكتور منصور عوض القحطاني من كلية التربية على المركز الثاني، والمركز الثالث الدكتور عبود علي ودرع من كلية الشريعة وأصول الدين. وفي الجانب النسائي أيضا حجبـت الجائزة عن المركز الأول، وحصلت الدكتورة إيمان محمد النشار من كلية الطب والدكتورة منيرة سعيد أبوحمامة من كلية الآداب للبنات - أبها على المركز الثالث.

وفي مجال التميز في خدمة المجتمع (مؤسسات – رجال)، حصلت عمادة خدمة المجتمع على المركز الثالث، وحجبت الجائزة في باقي المراكز الأخرى، سواء الجانب الرجالي أو الجانب النسوي.

Send To: 
Nothing
Promoted to front page